أخبار عاجلة
الرئيسية / المحاضرات والورش / ورشة عمل لأبناء المكونات اقامتها وزارة حقوق الانسان بالتعاون مع الجمعية العراقية

ورشة عمل لأبناء المكونات اقامتها وزارة حقوق الانسان بالتعاون مع الجمعية العراقية

ورشة عمل لأبناء المكونات اقامتها وزارة حقوق الانسان بالتعاون مع الجمعية العراقية لحقوق الانسان في الولايات المتحدة الامريكية

اقامت الجمعية العراقية لحقوق الانسان في الولايات المتحدة الامريكية بالتعاون مع  وزارة حقوق الانسان ورشة عمل تحت شعار :

( التعايش السلمي وحماية حقوق المكونات .. ضمانه لبناء الوطن )

شارك فيها ( 90 ) شخصا ً وهم نخبة من الناشطين من طلبة الجامعات وموظفي الدولة ومنظمات المجتمع المدني من أبناء المكونات في سهل نينوى، الى جانب عدد من المهتمين من مدينة اربيل .. للفترة من ( 13 لغاية 17 / نيسان / 2013 ) في محافظة اربيل.

وتظمن برنامج الورشة في اليوم الاول والتي كانت مخصصة لأبناء المكون الصابئي .. حيث رحب السيد حميد مراد رئيس الجمعية بالحضور، مؤكدا ً على استمرار الجمعية العراقية في دعم حقوق المكونات المشروعة، فقدم لمحة عن حالة حقوق الانسان في العراق، ثم دعا الى احترام القانون، وتشجيع الحوار ونشر ثقافة التسامح وقبول الآخر بين ابناء الشعب العراقي، والبحث لإيجاد المشتركات لبناء الوطن.

 بعدها تطرق السيد عبيد عبد الله حواس مدير قسم الاقليات في وزارة حقوق الانسان الى رغبة الوزارة بالعمل مع منظمات المجتمع المدني، والعمل لتطوير وتأهيل الكوادر في مجال حقوق الانسان لتساهم في صنع السلام في البلاد.

فيما تناول النائب خالص ايشوع عضو مجلس النواب العراقي التشريعات الدستورية التي تخص أبناء المكونات، موضحا ً بأن لا ديمقراطية بدون إقرار الحقوق، كما اكد على اهمية ممارسة الطقوس والاعراف بكل حرية لجميع المواطنين، ونبذ العنف ان كان بسبب الدين او المعتقد او القومية، وتعزيز قيم التسامح وقبول الآخر لرقي المجتمع.

في اليوم الثاني والتي كانت مخصصة للمكون الايزيدي حاضر فيها السيد خيري بوزاني مدير عام شؤون الايزيدين في وزارة الاوقاف في أقليم كوردستان حيث سلط الضوء على خصوصية هذا المكون وما تعرض له عبر التاريخ من اعمال عنف وتهميش واهمال، واوضح على ضرورة اهتمام الدولة بمناطقهم، ومساندتهم لبناء المنظمات المدنية التي تدعم طموحات مثقفيهم، ومعالجة المفردات العنصرية التي تتناولها وسائل الاعلام ضد الشعب الايزيدي، واضاف ان المجتمع الايزيدي هو محب للتعايش ويدعو الى السلام والعدالة الاجتماعية.

وفي اليوم الثالث كانت مخصصة للمكون الشبكي القت هالة اديب عيواص استاذة علم النفس في كلية التربية جامعة الحمدانية / موصل محاضرتا ً ركزت فيها على اهمية تقبل الشعوب للتعايش السلمي لانها افضل وسيلة كي تقضي على العديد من المشاكل في المجتمع، لان المجتمع يحتاج الى ثقافة إنسانية، والى احترام ثقافة الآخر والى سلام وامن لتحقيق الحياة.

وفي اليوم الرابع حاضر كرمانج يونس عثمان استاذ في جامعة صلاح الدين / كلية القانون والسياسة – مركز حقوق الانسان على المكون المسيحي .. فقد جاء في محاضرته عن اهمية التعرف على ثقافات الغير وخصوصياتهم، وإلغاء كافة اشكال الاستبداد والتميز، وعدم استخدام القوة والعنف ضد اي مكون مهما كان الاختلاف، وتوعية المجتمع بإهمية التعايش السلمي.

وبنهاية كل محاضرة كان يفتح باب الحوار والنقاش والاسئلة بين المحاضر والمشاركين في هذه الورشة.

وفي اليوم الخامس كان ختام عمل الورشة بحضور جميع المشاركين وعدد من الضيوف، فقد القى النائب خالص ايشوع عضو مجلس النواب العراقي كلمة ً حول ترسيخ التعايش وقيم الانسانية بين أبناء المجتمع الواحد.

ثم قدم السيد ضياء بطرس رئيس الهيئة المستقلة لحقوق الانسان في أقليم كوردستان العراق عرضا ً عن المحاور الاساسية للتعايش السلمي بين مكونات الدولة الواحدة ، وضرورة تعزيز الاساليب والمناهج لتلاحم النسيج العراقي.

بعدها القت الاستاذة هالة عيواص كلمة ً تطرقت فيها عن اهمية اقامت مثل هذه الورش والدورات في انحاء المحافظات، ومشاركة اكبر قدر ممكن من طلبة الجامعات والاعلاميين والمثقفين وبقية افراد المجتمع فيها.

ثم القى السيد عبيد عبد الله حواس مدير قسم الاقليات في وزارة حقوق الانسان التوصيات التي خرجت بها الورشة .. وفيما يلي نصها :

1- تعزيز ثقافة حقوق الانسان والتعايش السلمي بين ابناء المكونات العراقية لحماية الهوية التعددية للبلاد وعقد المؤتمرات والورش والندوات التخصصية في مناطق تواجدهم.

2– التأكيد على دواوين الاوقاف لحث رجال الدين للتثقيف من خلال منابرهم المتنوعة على التعايش السلمي وقبول الآخر.

3- دعم منظمات المجتمع المدني العاملة والمهتمة بحقوق المكونات وتشجيع الحوار.

4- ادخال المزيد من المواد التعريفية عن المكونات في المناهج الدراسية وعلى كافة المراحل للتعريف بثقافة وخصوصية المكونات ودورهم البارز بتاريخ العراق وحضارته

5-  شمول ابناء المكونات بحصص مناسبة من البعثات الدراسية من اجل الحصول على الشهادات العليا.

6- عدم السماح بالتغير الديموغرافي في مناطق تواجد ابناء المكونات وكما ورد في الدستور.

7 – زيادة تمثيلهم السياسي وتقلد المناصب العامة لأبنائهم وتوفير فرص عمل وتشغيل اكبر عدد ممكن من خلال التميز الايجابي في الحصول على الوظائف في مؤسسات الدولة.

8- التركيز على الاعلام ودوره الكبير في التعريف بالمكونات من خلال تخصيص فترات بث ثابتة.

9- العمل على الغاء فقرة الديانه من هوية الاحوال الشخصية.

10- المزيد من الاهتمام من قبل الحكومات المحلية  لاعطاء الاولية لمناطق تواجد ابناء المكونات بالمشاريع الاستثمارية لتنمية مناطقهم.

11- ضرورة فتح مكتب لوزارة حقوق الانسان في احدى مناطق سهل نينوى لنقل معاناة واحتياجات ابناء هذه المكونات.

  

وفي الختام تم توزيع الشهادات التقديرية للمحاضرين والمشاركين في اعمال الورشة.

الجمعية العراقية لحقوق الانسان

في الولايات المتحدة الامريكية

شاهد أيضاً

ديوان الشباب ينظم ورشة عمل حول المصالحة المجتمعية وحقوق الانسان

ديوان الشباب ينظم ورشة عمل حول المصالحة المجتمعية وحقوق الانسان نظم ديوان اربيل عن شبكة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

thirteen + four =