أخبار عاجلة
الرئيسية / المؤتمرات / الجمعية العراقية لحقوق الانسان في امريكا تشارك في مؤتمر حول عودة اللاجئين العراقيين

الجمعية العراقية لحقوق الانسان في امريكا تشارك في مؤتمر حول عودة اللاجئين العراقيين

شارك وفد من الجمعية العراقية لحقوق الانسان في الولايات المتحدة الامريكية ضم السادة حميد مراد رئيس الجمعية وعقيل القفطان مسؤول لجنة البحوث والدراسات في ادارة الجمعية في المؤتمر الموسع الذي اقامته منظمة حمورابي لحقوق الانسان بالتعاون مع منظمة التضامن المسيحي الدولية في العاصمة العراقية بغداد ، والذي عقد للفترة – 11 لغاية 12 \ كانون الاول \ 2009 على قاعة فندق المنصور ميليا .. تحت شعار ..

( عودة كريمة للاجئين العراقيين .. ولبحث مستقبل الوجود المسيحي في العراق )

في بداية المؤتمر القى المستشارعلي فاضل المسير كلمة راعي المؤتمر الدكتور عادل عبد المهدي نائب رئيس الجمهورية.. ثم تليت كلمات من ديوان الطوائف المسيحية والايزيديين والصابئة المندائيين – مجلس الاقليات العراقية – الجمعية العراقية لحقوق الانسان في الولايات المتحدة الامريكية – منظمة التضامن المسيحي الدولية – منظمات حقوق الانسان – الرابطة السريانية في لبنان – وكلمة السفارة الامريكية في بغداد ممثلية شؤون اللاجئين والمهجرين – ومنظمة حمورابي لحقوق الانسان. وفيما يلي نص كلمة السيد حميد مراد رئيس الجمعية العراقية لحقوق الانسان في الولايات المتحدة الامريكية .. صباح الخير .. السادة المسؤولين في الدولة .. اعضاء السلك الدبلوماسي المحترمون السيدات والسادة اعضاء المؤتمر .. في البداية انقل لكم تحيات زملائي في الجمعية العراقية لحقوق الانسان في الولايات المتحدة الامريكية ، وتحيات الاخوة في لجنة تنسيق منظمات الجالية العراقية العاملة في الولايات المتحدة وتحيات العراقيين الاحرار في مدينة ديترويت .

كما احيي منظمة حمورابي لحقوق الانسان لاقامتها هذا المؤتمر المتميز والمهم الذي يخص اللاجئين العراقيين المنتشرين في جميع انحاء العالم .. ولا يخفي عليكم ايها الاخوة معانات اللاجئين والظروف الصعبة التي يمرون بها في الدول الاقليمة المجاورة للعراق، وحتى في العديد من دول مانحة اللجوء .. اننا ندعوا المهتمين والباحثين المشاركين في هذا المؤتمر باعداد الدراسات والحلول المناسبة لانهاء معاناتهم .. اما حول مستقبل المسيحيين في العراق نحن نرى ان الخلل هو في الدستورالعراقي الذي لا يطبق بشكل صحيح ويحد من حرية المسيحين وباقي سكان الاصليين الذي يعيشون في العراق .. وان مستقبلهم مرهون بحق المواطنة والتمتع بحقوقهم المشروعة بدون مضايقات او تهميش .. ختاما ً اكرر تحياتي الى السادة في منظمة حمورابي لحقوق الانسان وكل المشاركين في المؤتمر .. واتمنى لشعبنا دوام التوفيق ً.

بداء المؤتمر اعماله بالجلسة الاولى والتي تحدث فيها الدكتور بشير الطوري والباحث الاب يوسف توما والباحث الاب هاني دانيال والباحث الاب فيليب خوشابا عن الدور الحضاري لمسيحي العراق في بناء وتعزيز الوحدة الوطنية العراقية.

 اما الجلسة الثانية تحدث كل من الدكتور دريد حكمت والباحث وليم وردة والناشطة باسكال ايشو عن تقرير منظمة حمورابي لحقوق الانسان حول اللاجئين العراقيين في سوريا ، واستعراض تقرير عن اوضاع حقوق الانسان الخاص بالمسيحين في العراق لعام 2009.

وفي فقرة المناقشات تحدثت النائبة صفية السهيل عضو البرلمان العراقي عن المحبة والسلام واحترام خصوصيات الاقليات ودعت الحكومة الى حمايتهم والاهتمام بهم. وفي اليوم الثاني وفي الجلسة الاولى تحدث كل من الدكتورة سامية يوسف والباحث علي اصغر والباحث عبد الستار رحمن وكانت حول اوضاع حقوق الانسان للايزديين والصابئة والشبك .

 وفي الجلسة الثانية تحدث السيد عادل طوبيا عن احصاءات بالمهجرين والعائدين وبرامج المفوضية العليا بخصوصيهم وكما القى الباحث انمار عبد الجبار جاسم  بحث رائع عن الارهاب ودور العبادة المسيحية في العراق.

الجمعية العراقية لحقوق الانسان

 في الولايات المتحدة الامريكية

16 \ كانون الأول \ 2009

شاهد أيضاً

الجمعية العراقية تشارك في المؤتمر الوطني لتمكين المرأة

الجمعية العراقية لحقوق الانسان في الولايات المتحدة الامريكية تشارك في المؤتمر الوطني لتمكين المرأة شاركت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 × three =